banner ad

الجماهيري يعيد الجماهير الفحماوية لاستاد السلام الرياضي

في خطوة حصرية ولفتة فريدة من نوعها قدمها المركز الجماهيري أم الفحم لجمهور وعشاق الكرة في أم الفحم والمنطقة وذلك حينما قام المركز بنصب شاشة عرض عملاقة على أرض ملعب استاد السلام الرياضي لعرض مباراة منتخب الجزائر ضد المنتخب الروسي، حيث تقاطر الى أرض الملعب الآف المشجعين الذين جاءوا لمتابعة هذه المباراة الهامة للمنتخب العربي الوحيد المشارك في المونديال.

ومع دخول ساعات المساء بدأ الآف من شباب وعشاق كرة القدم ومشجعي منتخب الجزائر حيث امتلأت المدرجات بالجماهير التي وصلت من داخل المدينة والقرى المجاورة، الأمر الذي أعاد لاستاد السلام رونقه وبريقه المتألق وجمع له كل رواده ومحبيه الذين لم يتواصلوا معه منذ مدة طويلة ففرح بهم وفرحوا به فأنشدت الجماهير بصوتها الهادر تغني وتهلل للمنتخب الجزائري العزيز فكانت أصواتهم تعيد الأذهان الى فترات مشرقة ومنيرة من تاريخ الكرة المحلية.

ومع بداية المباراة بدأت الدفوف والطبول تقرع في أم الفحم ليصل صداها الى كل محبي ومتتبعي وعشاق المنتخب الجزائري في كل مكان لتعلن بذلك ان القلب العربي واحد وخاصةً مع وقوف الجمهور في الدرجات لترديد النشيد الوطني الجزائري بأصواتهم التي بلغت عنان السماء ومنذ ذلك الوقت لم يتوقف الهتاف والتشجيع الفحماوي المتواصل طيلة المباراة وحتى بعد تسجيل المنتخب الروسي هدفهم الاول في الدقيقة السادسة من عمر المباراة إلا أن ذلك لم يؤثر على معنويات الجماهير التي كانت على يقين بأداء وكفاءة المنتخب الجزائري القادر على تحقيق المفاجئة على المنتخب الروسي سيما وأن أداء المنتخب الجزائري كان هو الافضل منذ بداية المباراة، فلم يفقد الشباب حماسهم بل ازدادوا هتافاً وتشجيعاً ومساندة للمنتخب الجزائري حتى تحققت اللحظة الحاسمة في الدقيقة ستون (60) بعد ربع ساعة من بداية الشوط الثاني ليسجل اللاعب الجزائري إسلام سليماني رأسية بددت أحلام الدب الروسي وأوهامه وأعادت الرعشة للجماهير ولتقف على مدرجات استاد السلام ولتزلزل بصوتها الهادر وقفزاتها ارجاء المدينة التي انتفضت في لحظة واحدة لتحيي هذا المنتخب الذي رفع رؤوس العرب في كل مكان، ولتحيي سليماني على سجدته المباركة حينما وضع جبينه العالي على أرض الملعب شكراً لله.

ومع وصول المباراة الى دقائقها الاخيرة وقفت الجماهير من جديد تدعوا الله بصوتها متمنيةً أن تنتهي المباراة بعد محافظة المنتخب الجزائري على هذا الانجاز العظيم الذي أهل الجزائر والعرب عامة الى دور ال16 .

هذا ومن الجدير بذكر أن المركز الجماهيري سيقوم أيضاً بعرض مباراة نصف النهائي التي ستكون في تاريخ 9.07.2014 الساعة الحادية عشرة ليلاً حيث سيتم نصب الشاشة العملاقة مرة أخرى على أرض ملعب استاد السلام في أم الفحم لتكون هذه المدينة رائدةً في دعمها ومتابعتها للمونديال في أكبر تجمع للجماهير الفحماوية حيث سيكون الدخول مجاني أيضاً هذه المرة لجميع المشجعين من مدينة أم الفحم وضواحيها.

 

 

 

 

 

التصنيف الرئيسي: رياضة

وسوم: , , , ,

أبطال الكيك بوكس  بالجماهيري يحصدون المراتب الأولى في بطولة إيلات

أبطال الكيك بوكس بالجماهيري يحصدون المراتب الأولى في بطولة إيلات

الجماهيري يفتتح دورة شطرنج جديدة لطلاب جيل البستان

الجماهيري يفتتح دورة شطرنج جديدة لطلاب جيل البستان

اكتب رد