banner ad

يوما دراسياً حول مدينة القدس

نظمت وحدة العمل النسائي في المركز الجماهيري في بلدية أم الفحم الثلاثاء، يوما دراسيا بعنوان ” القدس عقائديا، تاريخيا وسياسيا..” ،بإشراف مركزة الوحدة أندلس اغبارية وبحضور جمهور غفير من الطالبات الثانويات والنساء.
تولت العرافة عضوة وحدة العمل النسائي في المركز الجماهيري- وفاء محاميد، واستهل بتلاوة قرآنية للشيخ ناصر خالد – مساعد رئيس البلدية.
الكلمة الأولى كانت لرئيس البلدية – الشيخ خالد حمدان، وتحدث فيها عن قيمة النجاح وكونه يقوم على دعامتين , الاولى نبنيها بأنفسنا والاخرى ترفعها يد الله، ويجب العمل على ايجاد محاور جديدة في حياة الطالبة تهتم بها وتلتقي من خلالها مع كل واعٍ مدرك لمحيطه لترتقي بعد هذا الى مستوى يليق بفكرها وتعميقه وتنمية الجانب الاجتماعي لديها .
كلمة وحدة العمل النسائي ألقتها عضو الوحدة – سهير اغبارية، وتحدثت عن وضع رؤية مستقبلية تحيط بعالم الفتاة والمرأة، من خلال مشاريع ونشاطات الوحدة في المركز الجماهيري .
محور اليوم الدراسي كان الندوة حول القدس عقائدياً , تاريخياً , سياسياً , وتناولها عقائديا الدكتور رائد فتحي – المحاضر في كلية الدعوة والعلوم الإسلامية مؤكداً ان واجب الطالبة في هذه المرحلة ان يكون موضوع يومها وحديث الساعة بالنسبة لها هو الأحداث التي تدور حول القدس والأقصى وذلك انطلاقاً من كون الأقصى آية في كتاب ربها والقدس جزء من عقيدتها .
وحول تاريخ القدس تحدث الأستاذ عبد الرازق متاني- الباحث في مركز الدراسات المعاصرة- عارضاً لشرائح قيّمة، توضح الحفريات التي تهدد كيان المسجد الأقصى وتمس ببقائه .
الأستاذ مهند مصطفى- المحاضر في جامعة حيفا- تطرق إلى القدس في بعدها السياسي، وأين هي من حديث الساعة ومن عناوين المرحلة ووضعها على سلم أولويات العالم العربي والإسلامي.
واختتم اليوم الدراسي بعرض فيلم ( قبل أن تنهار ) يبين الحفريات والمساس بالأقصى بالصوت والصورة، حتى يكون التواصل مع قضية القدس والأقصى أعمق وأدق.

التصنيف الرئيسي: والدية واسرة

وسوم:

قسم الوالدية بالجماهيري يختتم شهراً حافلاً بالنشاطات ويستعد لإطلاق دورات جديدة

قسم الوالدية بالجماهيري يختتم شهراً حافلاً بالنشاطات ويستعد لإطلاق دورات جديدة

إنطلاق ورشات "الدائرة الإيجابية" في الجماهيري

إنطلاق ورشات “الدائرة الإيجابية” في الجماهيري

اكتب رد