banner ad

بيان بلدية ام الفحم حول الهجمة التحريضية على المركز الجماهيري

عقد رئيس وأعضاء ادارة بلدية – ام الفحم يوم الاثنين (20.01.2014)  إجتماعاً إستثنائياً بحضور مدير وطاقم المركز الجماهيري إثر الهجمة التحريضية الممنهجة التي يتعرض لها المركز الجماهيري بالأيام الأخيرة،  وبعد الاطلاع على حقيقة ما جرى من الامور ارتأينا نحن إدارة البلدية  الخروج بهذا البيان لتبيان الحقيقة  للناس ورفعا لأي ظلم قد يقع على أي طرف دون وجه حق .

 

وللتوضيح فإن  مجموعة من ذوي الاحتياجات الخاصة من أبناء المدينة تقوم بالاجتماع بشكل دوري بالمركز الجماهيري الذي يوفر لهم قاعة إجتماعات ويضعها تحت تصرفهم لعقد أجتماعاتهم فيها من حين الى آخر,  وقد حدث ان السبت الماضي وبعد إنتهاء إجتماعهم أرادوا مغادرة المركز فتبين أن المصعد الكهربائي قد تعطل مما تتسبب في معاناة أبنائنا من ذوي الاحتياجات الخاصة…. وما هي الا دقائق وقد بدأت الاتهامات  تطال إدارة وطاقم المركز الجماهيري بكلمات غير لائقة ولا تتناسب والمستوى الأخلاقي لمن اهتم بمعرفة حقيقة الأمور…

من هنا نؤكد على النقاط التالية :

 

 1- ان ما حدث يوم السبت هو  استغلال  لهذه الحادثة الطارئة, الخارجة عن السيطرة, من قبل أشخاص  يدعون بأنهم مهتمون بشريحة  ذوي الاحتياجات الخاصة للتهجم على مدير وطاقم المركز الجماهيري ،وانتهاج التجريح الشخصي ضدهم، وذلك بالتزامن مع هجمة اخرى تتم في هذه الأيام على قسم الرياضة, قسم الهندسة, الشركة الاقتصادية  وأقسام اخرى بالبلدية مما يؤكد أنها تلفيق ممنهج ومدبر لغاية غير مفهوم هدفها … خاصة وان هذه الاقسام  تعمل بشكل دؤوب  وبساعات غير اعتيادية لتوفير الخدمات والراحة لكل المواطنين .

 

2-  نؤكد بأن ما حدث يوم السبت الماضي هو خلل مؤسف وغير متوقع في المصعد ووارد حدوث ذلك في كل الأماكن والمؤسسات… ولا يوجد ذنب لأي طرف بما حدث في هذه الحالة خاصة وان المصعد تعطل قبل انتهاء الاجتماع بنصف ساعة.

 

3- رئيس وأعضاء إدارة البلدية يستنكرون التهجم غير اللائق على مؤسسة رائدة مثل المركز الجماهيري ونستهجن الطريقة التي تصرف بها البعض مستغلاً هذه الحادثة للمس بإسم وسمعة المركز الجماهيري في حادثة طارئة لا ذنب له فيها .

 

4-  نحن كنا نأمل مِن مَن شنوا الهجمة الإعلامية ضد المركز الجماهيري ومن تساوق معهم أن يتحروا الحقيقة والصدق قبل إصدار التهم وتوزيع الأحكام جزافاً ودون استبصار, بعيداً عن التراشق الإعلامي الذي لا يخدم أي من الأطراف, خاصةً شريحة ذوي الاحتياجات الخاصة التي نولي لها كل الاهتمام والمحبة والتقدير، حيث قامت بلدية أم الفحم بتخصيص حقيبة خاصة للإهتمام بإحتياجات ومشاكل أبناء هذه الشريحة الغالية علينا جميعاً, وتكليف عضو البلدية السيد رياض توفيق بالعناية والمتابعة لكل الطلبات التي تخص شريحة ذوي الإحتياجات الخاصة وذلك إنطلاقاً من شعورنا العميق بالمسؤولية إزاء أبناء هذه الشريحة.

 

5-  نحن بلدية ام الفحم برئيسها واعضائها  نؤكد أن المركز الجماهيري كان وما زال يعمل من أجل خدمة جميع سكان المدينة بمن فيهم شريحة ذوي الإحتياجات الخاصة, وسيستمر المركز الجماهيري بخدمة الجميع من منطلق إيمانه بدوره الهام في النهوض بالمجتمع الفحماوي بكل شرائحهِ .

 

 6 رئيس وأعضاء إدارة البلدية يعبرون عن تقديرهم العميق للجهود التي يقوم بها المركز الجماهيري منذ افتتاحه وحتى اليوم ويثنون على عمل الطاقم المهني الذي يخدم كل أهالي المدينة والقرى المجاورة، ولا يتوانى عن تقديم الخدمات النوعية والفريدة التي تخدم الجميع. كما ونثني في هذا المقام على عمل باقي طواقم وأقسام بلدية أم الفحم ونشد على أياديهم جميعاً وندعوهم للإستمرار في مسيرة العطاء وخدمة المواطنين على إختلاف أعمارهم .

 

7-  بالختام , تدعو بلدية أم الفحم الجميع إلى التحلي بروح المسؤولية والتعالي عن صغائر الأمور وأن يضع الجميع يده بيد جميع المؤسسات التي تعمل من أجل رفعة وخدمة أبناء المدينة .

قال تعالى :

بسم الله الرحمن الرحيم

( وَعِبَادُ الرَّحْمَنِ الَّذِينَ يَمْشُونَ عَلَى الْأَرْضِ هَوْنًا وَإِذَا خَاطَبَهُمُ الْجَاهِلُونَ قَالُوا سَلَامًا)

 

رئيس وادارة بلدية ام الفحم

 

 

 

 

التصنيف الرئيسي: ادارة المركز

وسوم: , ,

ترقبوا.. معرض الكتاب 2017 بالمركز الجماهيري

ترقبوا.. معرض الكتاب 2017 بالمركز الجماهيري

وسط تجاوب وإقبال ضخم، الجماهيري يختتم فعاليات إحتفالية إنتهاء عطلة الشتاء

وسط تجاوب وإقبال ضخم، الجماهيري يختتم فعاليات إحتفالية إنتهاء عطلة الشتاء

اكتب رد