banner ad

ام الفحم على موعد مع سابقة فنية .. واغبارية : ام الفحم ستنافس البلاد

تقرير: هديل اغبارية مراسلة بلدتنا

نقلا عن موقع بلدتنا – رابط الخبر بموقع بلدتنا: http://www.bldtna.com/art,70587

قفزة نوعية في مجال الفن الفحماوي المحلي سيحدثها انجاز المسرح الجماهيري في مدينة ام الفحم , هكذا عبر غالبية المواطنين في ام الفحم عن رأيهم في إنشاء مسرح خاص في المدينة يستقبل المواهب المحلية الشابة يعرضها ويساهم في نشرها وصقلها , وكانت قد لمحت جهات مسؤولة عن اقتراب موعد افتتاح قاعة المسرح والمزودة بكل ما يحتاجه العمل المسرحي بمبنى المركز الجماهيري الواقع في حي الغزلات.

مدينة ام الفحم والتي لطالما كانت ملاذا لأهالي المنطقة بما يتعلق بكل ما هو حديث ومتمدن , افتقرت لسنوات طويلة لأهم المقومات الفنية وأبرزها وجود مسرح ينتج أعمال فنية محلية ويخرج ممثلين وفنانين , كما ويفتح المجال لفنانين من المدينة بعرض نتاجهم في مدينتهم الأم دون الحاجة للبحث عن مسارح أخرى من خارج بقاع المدينة لتستقبل موهبته وتشهرها .

ويعتبر إنشاء مسرح في مدينة ام الفحم , خطوة غير مسبوقة في المجال الفني في المدينة حيث تنبأ البعض بان يكون المسرح الطريق للكشف عن مواهب فنية دفينة .

وتشمل الرؤيا المستقبلية للمسرح الجماهيري في ام الفحم والذي ساهم الكثير من الفنانين في المدينة لفرضه واقعا , إنتاج وتقديم الأعمال والتي من خلالها سيتم طرح ومناقشة قضايا تهم المواطن الفحماوي من شتى مجالات الحياة , بشكل خاص ، والعربي الذي يعيش بهذه البلاد بشكل عام .

اغبارية: التأخير في افتتاح المسرح يعود لاسباب تقنية

وفي حديث له ابدى السيد محمد صالح اغبارية مدير المركز الجماهيري بفخره الكبير بالصرح الفني الذي سيغير معالم الفن في المدينة على حد تعبيره وقال: التوقعات حتى الآن في ان يتم افتتاح المسرح خلال ال3 أشهر القادمة وتحديدا في شهر 4, حيث بدأنا منذ فترة بالتحضير لافتتاح المسرح والذي يتوقع ان يكون يوما مهيبا , وسيشمل عروض فنية ثقافية أدبية منوعة, ندوات وفلكلور على مدى أسبوع كامل وبشكل مجاني , وذلك كله لنشجع جميع شرائح من المجتمع الفحماوي بالحضور , أما عن السبب في تأخير الافتتاحية فان ذلك يعود إلى ان بعض التقنيات في المسرح كان يجب ان تتلاءم مع معايير هندسية تطلبها الدولة , وكان يجب ان نقوم ببعض التغييرات لتلائم المعايير وأضاف اغبارية : لكن كما يقولون “كل تأخيره وفيها خيرة” , جاء التأخير لصالحنا , فذلك اكسبنا مهلة اخرى من الوقت لانهاء كافة التجهيزات في المسرح .

وحدثنا اغبارية عن المسرح والمزمع افتتاحه في الربيع القادم : هو عبارة عن قاعة عروض , يشمل سينما عادية وأخرى ثلاثية الأبعاد , بالإضافة للأمسيات الثقافية والندوات , ومن المخطط ان يتم في المسرح استقبال الطلاب في ام الفحم والمنطقة والذين يبلغ عددهم 42 الف طالب , ومن المزمع ان يعمل المسرح لمدة 3 أيام في الأسبوع صباحا ومساءا , بالإضافة لعروض تخص الاطفال وحتى المسنين ,وقال: نحن نعمل بذلك على بناء جيل متذوت لكل ما هو فني وثقافي , ولا ننسى ايضا ان مقاولي المسرح قاموا بتخصيص اليات لتسهيل حضور ذوي الاحتياجات الخاصة الى المسرح كما غيرهم .

وقال : نتحدث هنا عن مسرح سينافس اكبر المسارح في البلاد , من حيث البناء والتصميم ,يشمل 500 مقعد مصممه بشكل راقي, , حيث يتميز المسرح الذي أنشئ بدعم من الوزارات المختلفة وبلدية ام الفحم، بجماليات التصميم، وتوفر كافة الإمكانيات التقنية اللازمة للعروض المسرحية والسينمائية.

اغبارية: المسرح سيكون إنتاجي و وسيخرج مواهب دفينة الى النور 

واردف اغبارية : نشعر بالفخر والتفاؤل ونحن نقترب من تدشين قاعة العروض ( مسرح ام الفحم الجماهيري)  في المركز الجماهيري لنجعلها واقعاً ليساهم في وضع لبنة أخرى في صرح بناء مستقبل بلدنا. حيث نصبو لإقامة مسرح راق بنصه وانتاجه، وقوده طاقة الشباب وحيويته، وأساسه الموهبة وروح الهواية , مضيفا ان انطلاق مسرح ام الفحم الجماهيري لهو بمثابة دعم للفنان المحلي بكل ما يُوفِّر له من وسائل وأدوات الإبداع والتميز والتفرد، ويعتبر إضافة مهمة إلى المشهد الثقافي الفحماوي .

وحول خطة العمل المستقبلية في المسرح قال اغبارية : لقد عانت مدينة أم الفحم وعلى مدار أعوام كثيرة من نقص واضح في مجال إنتاج أعمال مسرحية محلية، علما ان اغلب ما عرض في مدينة ام الفحم ومنطقة وادي عارة حتى اليوم كانت أعمال مسرحية تمت استضافتها من مسارح من خارج منطقة وادي عارة , وقال: ووفق الخطة الإستراتيجية  فان مسرح ام الفحم الجماهيري سيعمل على مدار العام في إنتاج وتقديم واستضافة الأعمال التي سيتم من خلالها طرح ومناقشة قضايا تهم الإنسان الفحماوي بشكل خاص، والعربي الذي يعيش بهذه البلاد بشكل عام , هذا المسرح جاء ليصلح ظلم تاريخي لحق بام الفحم على طول السنوات السابقة , وحرمها من اهم مقومات  الفن الا وهو المسرح , ااكد ان مدينة ام الفحم ستكون عاصمة الثقافة في الوسط العربي وهذا ليس بغريب , في ام الفحم لدينا كتاب , منتجين , مخرجين , وممثلين على مستوى كبير , وان هذا المسرح الذي سيفتح الباب على مصراعيه ملك لكل موهبة فنية , وسيكشف عن قدرات رائعة , كما انه سيعمل بشكل إنتاجي لإخراج أعمال فنية إلى النور ونشرها الى مسارح اخرى عبر التعاون مع هذه المسارح الكبيرة , كمسرح الميدان والسرايا وغيره .

وقال مشيرا الى المسرح : كان حلما وتحقق ومن هنا أناشد أهالي ام الفحم بدعم المسرح ومواكبة أعماله وانتاجاته , حتى نرتقي بالمستوى الفني والإنتاجي وتأصيل روح التعاون بين المسرحيين والمسارح الأخرى.

واختتم اغبارية حديثه قائلا : أتمنى أن يكون هذا العمل بمثابة رسالة حب وعرفان بالجميل لكل من ساهم في إنشاء هذا الصرح من رؤساء لبلدية ام الفحم بدأ بالشيخ رائد صلاح والشيخ هاشم عبد الرحمن والدكتور سليمان احمد وانتهاء بالشيخ خالد حمدان ولكل الفنانين ومبدعي المسرح الفحماوي والعربي في الداخل على مر التاريخ، وأن يكون رسالة تقدير وحب لكل الشباب الذين يتحرقون شوقا لبناء مسرح ام الفحم الجماهيري .

  فنانين من ام الفحم والمنطقة يبدون حماسهم لافتتاح المسرح

وأبدى الشاعر والممثل المسرحي محمد ابو  العز محاميد من قرية معاوية عن سعادته برفع الستار عن انجاز سينافس مسارح كبيرة في البلاد وقال : “حلم كبير راود أبناء أم الفحم، على مدار سنين طويلة، أن تحظى مدينتهم العظيمة بصرح يحتضن مواهبهم ويمنح لآمالهم مدخلا عريضا لكي يتسنى لهم تحقيق مرادهم، وانه لمن دواعي الفخر والاعتزاز، أن تتجلى مساعي الجميع برفع الستار عن حصاد عمل دؤوب يتجلى بافتتاح مسرح أم الفحم الجماهيري على طراز رفيع ينافس أرقى المسارح في البلاد، ونتمنى أن نصنع سوية مجدا ثقافيا وحضاريا جديدا فنانون،عاملون، سياسيون وجمهور متذوق، لثقتي بأن المسرح الجماهيري سيكون بيتا دافئا لجميع الطاقات الفنية.”

وكان قد اكد المخرج السينمائي عمر ابو صيام عن شعوره بالحماس والشغف لانجاز هذا الصرح وقال : ” كلّ التحية للمركز الجماهيري وعلى رأسهم مديرهُ السيّد محمد صالح، ورئيس البلدية الشيخ خالد حمدان، واللذان كانا برفقتي شخصيًا حينما كان العمل في طليعته من أجل إيجاد السبل والطرق لتفعيله مستقبلًا، وقد كان باديًا كمية الحماس والشغف لإنجاز هذا المشروع العظيم، وعليه يُشكروا. بصراحة لا أستطيع أن أخفي حماسي للمرحلة القادمة، فما كنّا ننشده قد بات يلوحُ بالأفق قريبًا، وبذلك ستكون الجاهزية والتعاونات المستقبلية مع المركز الجماهيري بالذات وغيره كبيرة، ولنا الشرف في ذلك، من أجل رفعة أهلنا ومجتمعنا في الداخل. نحنُ كصنّاع ميديا ومهنيون في هذا المجال، نرى أنّ هذا الإنجاز المشرّف والعظيم هو بادئة البدء والخير علينا جميعًا إن شاء الله، نفخر به ونشدّ على يد القائمين عليه”.

بقي ان نذكر ان البلدية في ام الفحم قامت فيما سبق بنشر مناقصة لإدارة المسرح الجماهيري , وكان من بين المتطلبات للإدارة ان يكون مديرا مهنيا ورجل فن على دراية تامة بالفن والتقنيات المتواجدة في المسرح وبرز من أسماء المرشحين للمناقصة والتي كانت قد انتهت مدة الترشح لها اليوم في ساعات الظهر : نور الدين عزات , عبد الناصر ملك , زهير محمد ,  رائد صلاح محاميد , طاهر خالد محاميد,  رامي العباسي , محمد عبد الروؤف,  محمد الحاج داوود.

حيث من المفترض ان يتم اختيار احدهم في الأسابيع القادمة , ليباشر بعدها من يفوز بالمناقصة بالعمل على إنشاء طاقم للمسرح والتحضير ليوم الافتتاح .

IMG_0709 IMG_0716 IMG_0717 IMG_0718 IMG_0719 IMG_0728 IMG_0731 IMG_0732 IMG_0733 IMG_0734 IMG_0735 IMG_0736 IMG_0737 IMG_0738 IMG_0739 IMG_0740 IMG_0742 IMG_0743 IMG_0747 IMG_0748

 

التصنيف الرئيسي: ثقافة وفن

وسوم: , , ,

الجماهيري يحتضن إجتماعاً لإطلاق برنامج فعاليات "السلة الثقافية"

الجماهيري يحتضن إجتماعاً لإطلاق برنامج فعاليات “السلة الثقافية”

مسابقة "العنادل" تنطلق وسط مشاركة نوعية من جميع أنحاء البلاد

مسابقة “العنادل” تنطلق وسط مشاركة نوعية من جميع أنحاء البلاد

اكتب رد